العلامة التجارية الشخصية في سوق العمل

1.3 Personal Branding in the Job Market - AR.jpg

​​​​

العلامة التجارية الشخصية هي عبارة عن مصطلح يكتسب قدراً متزايداً من الأهمية في الآونة الأخيرة، وهذا في حد ذاته يعدُّ مؤشراً جيداً لتبنّي هذه الأداة على نطاق واسع كوسيلة لتعزيز القدرة التنافسية والتمييز على حدٍ سواء داخل سوق العمل. نحن جميعنا أفرادٌ متميزون عن بعضنا، وخليط الشخصيات المختلفة مُقترناً بمؤهلات ومهارات مختلفة يسمح لنا بالحفاظ على التميُّز عن الآخرين، ومع ذلك، من أجل إقناع صحاب العمل بهذه الصفة، فأنت بحاجة إلى امتلاك علامة تجارية شخصية قوية. ولكي تضع نفسك موضعاً قوياً من شأنه تحسين نوعية الأعمال التي يقوم بها صاحب العمل، عليك أن تكون قادراً على إثبات القيمة المضافة التي يمكنك تقديمها دون أحدٍ سواك- ينبغي أن تنطوي العلامة التجارية الشخصية على أفضل المهارات والشغف والمساهمات والإنجازات والمؤهلات الأكاديمية الخاصة بك التي قد تكون محطّ احترام وتقدير المدراء والزملاء.

أهمية العلامة التجارية الشخصية الخاصة بك في كونها أداة للمساعدة في الحصول على وظيفة أحلامك لا تتوقف عند هذا الحد؛ بل:

• من شأنها أن تجعلك مميَّزاً بين مجموعة من المرشحين الطامحين الذين قد يمتلكون المؤهلات ذاتها التي تمتلكها أنت (ولكنَّهم يفتقرون إلى المعرفة في كيفية تسويقها بشكل مناسب).

• تسمح لك ترويج نفسك كمنتج من شأنه تلبية الاحتياجات التشغيلية للمؤسسة. وهذا ينطوي على:

  • تسويق قدراتك المتميِّزة.
  • زيادة الطلب وفرص العمل بالنسبة لك من خلال إعلام المؤسسة التي تستهدفها حول مختلف الاحتياجات / الفجوات القائمة في الكفاءات التي يمكنك جسرها بنجاح إذا ما التحقت بها.

​​​ ​

الاستراتيجية التقليدية في البحث عن العمل من خلال الانتظار بصبر حتى يقوم صاحب العمل باستقطابك ومنحك الفرصة لبناء حياتك المهنية، يبدو أمراً لم يعد قابلاً للتطبيق في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة السائدة. ولذا، فإنَّ الحاجة إلى بناء العلامة التجارية الشخصية باتت أمراً في غاية الأهمية لإثارة الاهتمام في ترشُّحك للوظيفة، وجذب فرص عمل مجزية خلال البحث عن وظيفة.

من خلال فهم هذه الأداة وأهميتها بالنسبة لك، فإنَّ الخطوة التالية هي النظر في كيفية إعداد العلامة التجارية الشخصية. هذه العملية بسيطة للغاية:

  • عليك إعداد قائمة تحتوي على نقاط القوة والقدرات والصفات الخاصة بك التي من شأنها أن تجعل منك إضافةً رائعة إلى بيئة الشركة ومساعدتها على تحقيق أهدافها. على سبيل المثال، هل أنت.. تُجيد العمل ضمن فريق؟ مبدع؟ قادر على حل المشاكل؟ قائد؟ باحث؟
  • ابحث عميقاً لاستكشاف اهتماماتك والصفات الخاصة بك.
  • احرص على تحديد الانجازات التي تُعتبر مصدر فخر كبير بالنسبة لك.
  • قُم بتحديد المهارات التي ساهمت في تحقيق تلك الانجازات.

نحن نوصي بمحاولة أن تكون مختلفاً ولكن دقيقاً قدر الإمكان فيما تعرضه بحيث تكون العلامة التجارية الشخصية الخاصة بك استثنائيةً كما هو الحال بالنسبة لك. وبمجرد الإنتهاء من إعداد قائمة نقاط القوة الخاصة بك، يمكنك الآن جمعها معاً ضمن سياق متناسق لعلامتك التجارية الشخصية بشكلٍ يعكس ماهيّتك سواء من الناحية المهنية أوالشخصية، على سبيل المثال:
مسؤول تسويق نشِط يسعى وراء تحقيق النتائج، يمتلك فهم دقيق لبحوث وتحليلات التسويق وتنظيم الحملات التسويقية وإدارة علاقات العملاء. يتمتع بدرجة عالية من روح الفريق، ولديه القدرة على حل المشكلات وإضافة القيمة وتحسين العمليات بصورة مستمرة لتحسين المكاسب المالية ونتائج الأداء.

في هذا النموذج، أنت تقوم بتقديم نفسك كشخص متحفّز ونشيط من خلال تحديد:

المهارات الرئيسية السمات الشخصية
  • بحوث التسويق
  • التحليلات
  • تنظيم الحملات
  • إدارة علاقات العملاء
  • حل المشاكل
  • إضافة القيمة
  • تحسين العمليات بصورة مستمرة

 

نصيحة: يُنصح بشدة استخدام العلامة التجارية الشخصية الخاصة بك في سيرتك الذاتية وخطاب التعريف - تذكَّر بأنَّك منتج تحاول زيادة الطلب عليك، وبالتالي لا تدِّخر جهداً في تذكير جمهورك بالكفاءات الخاصة بك بحيث تجعل جميع الآفاق مفتوحة لك بشكل استثنائي لمهن مزدهرة دون الحاجة لانتظار الفرصة المناسبة أن تطرق بابك.

إن لم تكن واثقاً من كيفية إعداد السيرة الذاتية الخاصة بك أو خطاب التعريف، فإنَّنا ننصحك بزيارة الموقع الإلكتروني www.ForUs.jo للإطلاع على معلومات بناء السيرة الذاتية وآلية كتابة خطاب التعريف أو الاتصال برقم الخط الساخن المجاني (111 117) من أي رقم جوال أو خط أرضي للحصول على معلومات قيمة حول بناء هذه الأدوات الأساسية للبحث عن الوظيفة.


وبما أنَّك الآن تدرك كيفية تكوين وإعداد العلامة التجارية الشخصية ودورها في بناء الحياة المهنية، دعونا نتناول بشكلٍ سريع بعض المزايا الإضافية لزيادة معرفتك بهذه الأداة:

1) بناء ظهورك عبر الانترنت: نظراً إلى أنَّ التشبيك على المستوى المهني عبر الانترنت بات وسيلةً مفيدة لإقامة العلاقات واكتساب المعرفة ضمن مجال معين، فإنَّ امتلاك العلامة التجارية الشخصية المتميِّزة من شأنه:

  • تحسين ظهورك على منصات التشبيك.
  • ملف تعريف عبر الانترنت منظم بعناية يستعرض التخصصات والخبرات الخاصة بك بطريقة جذابة؛ احرص على مراقبة الأنشطة التي تقوم بها بحيث لا تطرح أية معلومات غير لائقة.
  • تذكَّر: أنت تريد أن يتذكرك الآخرون بصورة إيجابية استناداً إلى أفضل الخصائص التي تتمتع بها، لذا لا تُعطِ الجمهور فرصةً لتحديد هويتك أو ربط علامتك التجارية الشخصية بالأفعال التي تشير إلى عدم وجود الكفاءة المهنية أو عدم القدرة على الانسجام بشكل سليم ضمن ثقافة الشركات الخاصة بهم.

نصيحة: قُم بالبحث عبر مواقع التشبيك الأكثر شيوعاً مثل بيت.كوم ولينكدإن، فهي وسيلة فعَّالة ومنظمة لتسويق علامتك التجارية الشخصية، وتبادل قدراتك مع الجمهور المستهدف.

 

2) توسيع نطاق الشبكة الخاصة بك: ترتبط هذه النقطة ارتباطاً وثيقاً بالنقطة (1) التي تمت مناقشتها أعلاه، العلامة التجارية الشخصية قد تدعم أهداف التشبيك للأسباب التالية:

  • سوف تكون قادراً على جذب الأشخاص المماثلين لك في الميول والأفكار، وتسويق نفسك لدى المؤسسات التي بحاجة للحصول على الموهبة التي تمتلكها.
  • إمكانية الوصول إلى مجموعة أوسع من المهنيين / والشخصيات المؤثرة ستسمح لك بتسويق نفسك بشكل أكثر فعالية وجذب فرص بمعايير أعلى.

نصيحة: نحثك على المشاركة في المناقشات الجارية حول المجتمع والعمل التطوعي والمنتديات الجماعية وحتى حضور الندوات بشكل شخصي لصياغة الهوية الخاصة بك على هذه المنصات، وفي الوقت نفسه جذب اهتمام الآخرين إلى المعرفة التي سوف تقوم بمشاركتها. احرص على زيارة قسم العمل التطوعي المتاح على الموقع FORUS لصقل معرفتك المتعلقة بمزايا وأهمية العمل التطوعي في تنمية حياتك المهنية.

 

3) المساعدة في عملية التقييم الذاتي: نحن جميعاً لدينا ثقة كبيرة في قدراتنا، ولكنَّنا نكافح من أجل إيصالها إلى الآخرين. امتلاك العلامة التجارية الشخصية القوية من شأنه:

  • بناء ثقتك بنفسك.
  • منحك إدراك وفهم واضح لمهاراتك والخصائص الشخصية الخاصة بك بحيث تمتلك الدافع الأكبر لتسويق توفّرك للآخرين.
  • تسليط الضوء على الصفات المميَّزة الخاصة بك.
  • تعزيز احترام الذات، والأهداف طويلة الأجل والثقة.

نصيحة​: أن تكون على تناغم مع العلامة التجارية الشخصية الخاصة بك ومراقبة مدى تجاوب الآخرين معها سيجعلك قادراً على تطويرها وتحسينها بشكل مستمر. نوصي باستخدام التقييمات النفسية لبرنامج تمهيد لمساعدتك في اتخاذ قرار مستنير وموضوعي حتى تتمكن من تحقيق أهدافك المهنية على نحوٍ فعَّال.


لابد من تنمية وصقل العلامات التجارية الشخصية؛ مع مرور الوقت وتراكم الخبرات العملية سوف تتمكن ربما من تحديد المزيد من نقاط القوة واكتساب مهارات أقوى، وقد تلمس كذلك وجود تغيير في صفاتك الشخصية. لهذا ينبغي عليك أن تبذل جهداً في تنقيح علامتك التجارية الشخصية بشكل دوري حرصاً على تحديثها وتطويرها بصورة دائمة، وبأنَّها انعكاسٌ حقيقيٌ لشخصيتك وشغفك. ننصح بإجراء البحوث أو الإطلاع على العلامات التجارية الشخصية لكبار المهنيين الذين تُعجب بهم، بحيث تتمكن من إنشاء حضورك كشخصية جذابة يمكن تمييزها في مجال عملك.

اقرأ المزيد
قيم المقال :
الرجاء انقر هنا للدخول وإرسال تعليقاتك حول المقالة
فريقنا في خدمتك
اتصل على الرقم المجاني

117111

مشاهدات فرص

1.3 Personal Branding in the Job Market - AR.jpg